رأي الحــركة

. يستعرض هذا رأي الحركة الدستورية الإسلامية في مختلف المواضيع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في دولة الكويت والعالم العربي

‏بيان من الحركة الدستورية الاسلامية حول تداعيات الأوضاع الخليجية


‏بيان من الحركة الدستورية الاسلامية حول تداعيات الأوضاع الخليجية
عدد القراءات :   8599
06-06-2017

 
يقول الله تعالى {وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُواْ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ‏}‏‏.
تابعت الحركة الدستورية الإسلامية بقلق بالغ وحذر شديد ما آلت إليه العلاقات الخليجية وما شابها من توتر كبير وغير مسبوق في العلاقات الأخوية بين دول مجلس التعاون الخليجي، مما جعل المنطقة تعيش حالة من التخوف والقلق والترقب من التداعيات الخطيرة.
إن الحركة الدستورية الإسلامية لتؤكد على أهمية وحدة وتماسك واستقرار دول مجلس التعاون والعمل الجاد على حل الخلافات الداخلية من خلال الحوار الأخوي للحفاظ على وحدتنا الخليجية. 
إن المخاطر الأمنية التي تحيط بدُولنا والتحديات الاقتصادية التي تشكل عبئا كبيرا لتفرض على دول وشعوب مجلس التعاون التركيز والانتباه لمن يتربص بها ويتمنى لها الشر.
كما تشيد الحركة الدستورية الإسلامية بالدور الكبير والحكيم الذي يقوم به سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح حفظه الله ورعاه لحفظ ودعم العلاقات الخليجيه ودعوته الدائمة لتسوية الخلافات من خلال الحوار الهادئ والمباشر.
مثمنين لسموه حفظه الله رعايته الدائمة للوساطات بين الدول الخليجية الشقيقة وعمله الدؤوب للحفاظ على تماسك منظومة مجلس التعاون الخليجي منطلقا من مبدأ المصير الواحد والمشترك الذي يجمع دول الخليج العربي. 
سائلين الله عز وجل أن يشرح صدور قادة دول الخليج الشقيقة ويوفقهم الى كل ما فيه خير لشعوبهم وبلادهم ووحدتهم.
حفظ الله دول الخليج العربي وشعوبها من كل مكروه.
الثلاثاء ٦/٦/٢٠١٧
 

الصفحة السابقة